الرئيسية / الحمل والولادة / صحة الحامل / 10 فوائد لـ “وضع المولود على صدر الأم”

10 فوائد لـ “وضع المولود على صدر الأم”

وضع المولود على صدر الأم
وضع المولود على صدر الأم

وضع المولود على صدر الأم .. ربما هو شيئاً نادراً ما يحدث ، إذ أن العادة القديمة هي أخذ المولود بعيداً عن صدر أمه بمجرد نزوله ، إذ تقوم برعايته وقتها جدته أو كبيرات السن لبعض الساعات أو ليوم كامل ، وربما يمنع من الرضاعة من أمه في هذا اليوم لأنهم يشعرون أن الرضاعة ستؤذيه وحتى ترتاح الأم ايضاً ، ثم يعطوا الطفل لها ، وهذه العادة منتشرة منذ زمن ولا غبار عليها ، إلا بعد أن أثبت خطئها العلم الحديث .

حيث التقينا في موقع مس ناني بالدكتور عدلي الحاج ، استشاري طب النساء والولادة للتحدث معه حول هذه العادة ، وأشار الدكتور إلى 10 فوائد هامة لـ “وضع المولود على صدر الأم ” بعد ولادته ، وأوضح كذلك كيفية وضعه بالتحديد في الآتي :

10 فوائد لـ “وضع المولود على صدر الأم”

1- بمجرد نزول المولود وقطع سرته .. دائماً ما يفضل وضع المولود على صدر الأم .

2- يعتبر تصرف وضع الطفل على صدر أمه من التصرفات الصحيحة والمفيدة للأم والمولود معاً .

3- يساعد وضع المولود على صدر أمه على خروجة المشيمة بسرعة ، وعدم تأخر نزولها وما ينتج عن ذلك التأخر من آلام شديدة للأم ، ولذلك فمن الأفضل وضع الطفل على صدر أمه حتى تجنبوا الأم الآلام وتخرج المشيمة بشكل أسرع .

4- هذا التصرف يشعر الطفل بالأمان والأستقرار ، والأهم أن هذا التصرف ينظم من تنفسه ويقوي العلاقة النفسية بينه وبين أمه .

5- يساعد وضع المولود على صدر أمه على تنظيم حرارة المولود .

6- يساعد وضع المولود على صدر أمه من حماية الطفل لاحقاً من الأمراض التي تعتريه .

7- كشفت الإحصائيات العالمية أن الأتصال والتلامس الجلدي بين المولود وجلد أمه حينما تضعه على صدرها عند ولادته ، يساعد على خفض نسبة وفاة المواليد وخصوصاً بعد الولادة بنسبة 40 % .

8- يساعد وضع المولود على صدر أمه .. للرضاعة من صدرها على خروج المشيمة ، بالإضافة إلى عودة رحم الأم إلى وضعه الطبيعي .

9- يساعد وضع المولود على صدر الأم من سماعه لنبضات قلبها .

10- يساعد وضع المولود على صدر أمه من سماعه لأنفاسها ، وبهذا يشعر المولود وكأنه لا زال بداخل رحم الأم ، وبالتالي يساعد هذا الشعور المولود على ارتباطه بأمه من الناحية النفسية في المستقبل .

عن ms nany

جرب ... جرب و لا تخف ... فالذين صنعوا سفينة نوح كانوا من الهواة ، أما المحترفون فهم الذين صنعوا تيتانك !!